Fri31102014

رسالة البغدادي المحمودي الى المرزوقي تفضح الاطراف التي ابتزته

تونس/ الاخبارية / اخبار وطنية

نشرت جريدة "المغرب" في عددها الصادر اليوم السبت 29 مارس 2014  وثيقة لرسالة أرسلها البغدادي المحمودي آخر رئيس وزراء في نظام العقيد الليبي معمر القذافي بتاريخ 16 ماي 2012 الى رئيس الجمهورية المؤقت المنصف المرزوقي

وفيها يتحدّث المحمودي عن عملية الابتزاز التي تعرّض لها في سجنه بالمرناقية، وعن الخطوط العريضة لصفقة تحرّكها قيادات من حركة النهضة بالتعاون مع أطراف ليبية.

تفاصيل جديدة قدمها حمادي الجبالي رئيس الحكومة الأسبق حول قضية تسليم البغدادي المحمودي، تفيد في مجملها بأن المنصف المرزوقي رئيس الجمهورية المؤقت كان على علم مسبق بتسليم البغدادي المحمودي إلا أنه كان في المقابل رافضا لتسليمه وكان لا يعلم التوقيت المحدد لإتمام عملية التسليم، وانه لا وجود لأي صفقة وراء قرار تسليم المحمودي إلى الجانب الليبي.

جانب من هذه التفاصيل التي جاءت على لسان الجبالي في إذاعة «موزاييك أ.ف.م» يوم أول أمس، معلوم لدى المتابعين لقضية تسليم المحمودي التي شكلت حدثا سياسيا هاما في تونس والخارج، وهنا نتحدث أساسا عن النفي القطعي لحركة النهضة بوجود صفقة سلم بموجبها المحمودي الى سلطات بلاده، لكن جانبا آخر في تلك التفاصيل المتعلق بعلم المرزوقي بقرار التسليم لا تعرفه إلا الدائرة المصغرة التي تابعت ملف آخر رئيس وزراء في نظام القذافي.

ومن المفارقات أن ما نفاه الجبالي عن نفسه وعن حكومته وحزبه تثبت معلومات «المغرب» وشهادات بعض المحامين التونسيين والفرنسيين والوثيقة المصاحبة للمقال أنها بعيدة عن واقع الأمور ومجرياتها، فيما تثبت ذات المعطيات المتوفرة بحوزة «المغرب» صحة ما ذهب إليه الأمين العام السابق لحركة النهضة، بخصوص علم المرزوقي بتسليم المحمودي، او على الاقل بما تُرتب له الحكومة .

 

التعليقات
busy